أمريكا تشتبه بفصيلين عراقيين في استهداف سفارتها

الأحد 26 أيار , 2019 03:37 توقيت بيروت دولــي

الثبات ـ دولي

كشف مسؤول أمني عراقي رفيع، بأن شكوك الولايات المتحدة حول استهداف سفارتها ببغداد الأسبوع الماضي تحوم حول فصيلين، هما "كتائب سيد الشهداء" و"كتائب الإمام علي"، وقد تبلغ الجانب العراقي بذلك.

وقال المسؤول العراقي، : إن الأمريكيين أبلغوا بغداد أيضا بأنهم قد يلجأون إلى القيام بعمليات اعتقال لأفراد الفصيلين في العراق، في حال ثبت تورطهما في قصف السفارة، على غرار ما يجري مع جماعات القاعدة في اليمن، وأكثر من مكان.

وتنقسم  الفصائل المسلحة في العراق إلى ثلاثة أقسام رئيسية، منها المناوئة لإيران وترفض أن يكون العراق ساحة للصراع الأمريكي — الإيراني، مثل (سرايا السلام) التابعة للتيار الصدري، ومنها المرتبط بعلاقات وثيقة مع إيران، مثل (بدر) و(عصائب أهل الحق)، لكنها تنأى بنفسها حتى الآن عن التدخل في الصراع، وهناك قسم ثالث غير معروف وليس له تمثيل في البرلمان ويمكن أن ينخرط في الصراع لصالح طهران في أي لحظة.


مقالات وأخبار مرتبطة
يَا شَعب السُودَان..احذروا ريَاح الفتْنَة الخليجيّة
مـن أقـوال الإمـام عـلي كـرم الله وجـهـه
اللاجئون الفلسطينيون.. أصل الحكاية ومفتاح العودة

عاجل