بعد تطبيع مخزي للعلاقات.. البحرين تفتتح أول مدرسة باللغة "العبرية"!

الجمعة 05 آذار , 2021 10:39 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ المنامة

كشفت صحيفة "جويش نيوز" الصهيونية عن افتتاح البحرين لأول مدرسة باللغة العبرية للناطقين بالعربية الذين يرغبون بتعلم لغة الكيان الصهيوني.

وقالت مسؤولة المدرسة أسماء العطوي إن ”الطلب يتزايد على العلاقات التجارية والسياحية مع "إسرائيل" بعد تطبيع العلاقات العام الماضي“.

وستبدأ المدرسة بتقديم دروسها في البداية عبر الإنترنت فقط وستكون الدروس متاحة من خلال تطبيقات الهواتف الذكية المخصصة من منتصف أبريل.

وقالت منظمتها أسماء العطوي، التي درست الأدب واللغة العبريين في جامعة عين شمس بالقاهرة، إنها الأولى من نوعها في أي من دول الخليج، بحسب تعبيرها.

يذكر أن وتيرة التطبيع تصاعدت بشكل لافت للنظر منذ تولي ولي عهد البحرين مقاليد سدة الوزراء خلفا لعم أبيه. إذ وقع النظام اتفاقيات على صعيد التعاون الأمني والتجارة والسياحة والصناعة والبريد وغيرها من المجالات.

وكان إعلان الإمارات والبحرين تطبيع علاقتهما مع الاحتلال بشكلٍ علني، قد أثار موجة ردود فعل عربية ودولية واسعة، رافضة ومستنكرة بالاتفاق، معتبرين ذلك تفريط بحقوق الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية وخدمة للمشروع الصهيوني وكافة المشاريع الأخرى التي تستهدف المنطقة بما فيها دول الخليج.


مقالات وأخبار مرتبطة

عاجل