الامم المتحدة تنشر قوات في جنوب السودان بعد أعمال عنف

الثلاثاء 03 كانون الأول , 2019 07:42 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ عربي

أعلنت قوة الامم المتحدة في جنوب السودان أنها أرسلت قوات الى بلدة مابير في وسط البلاد لمنع تجدد أعمال عنف اتنية اسفرت عن 79 قتيلا.

وقالت القوة في بيان "أعيد نشر 75 جندي أمميا في شكل مؤقت من رومبيك الى مابير للحؤول دون تجدد اعمال العنف بين مجموعتين اتنيتين في منطقة بحيرات الشمال".

ويأتي ذلك بعدما اعلنت السلطات المحلية أن "ما يصل الى 79 شخصا قتلوا واصيب 101 في سلسلة مواجهات طائفية وهجمات انتقامية بين مجموعتي غاك ومانوير على بعد حوالى مئة كلم شمال رومبيك".

وغرق جنوب السودان في الحرب الاهلية في كانون الاول/ديسمبر 2013، بعد عامين من استقلاله عن السودان.

وتراجعت المعارك بعد اتفاق سلام وقع في ايلول/سبتمبر 2018. لكن المجموعات المتمردة التي لم توقع الاتفاق لا تزال تقاتل الحكومة في جنوب البلاد حيث تتواصل المواجهات الاتنية والقبلية.

ودعا موفد الامم المتحدة في جنوب السودان ديفيد شيرر الى الهدوء وقال في بيان "نحض المجموعات المعنية وقادتها على وضع حد للعنف والسعي الى المصالحة والسلام".

واوضحت قوة الامم المتحدة أنها لم تتمكن من إرسال قواتها الى مابير برا بسبب الامطار الغزيرة ولجأت الى المروحيات.

وتعتزم ايضا أن ترسل جوا "معدات ثقيلة بينها آليات للسماح للجنود الامميين بالتنقل بسهولة أكبر بين المجموعات المعزولة".

واكدت أن "القوات ستواصل تسيير دوريات في المنطقة في الاسابيع المقبلة بغرض الحماية".


مقالات وأخبار مرتبطة
الانتخابات الجرائرية
بــالـمـنـــــامــــــة.. أشباه رجال دين  بـاعــوا فلسطـــين
انتفاضة 1987.. عندما تكلم الحجر
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
من ذاكرة التاريخ

عاجل