مقتل 20 شخصاً في تبادل لإطلاق النار شمالي المكسيك

الإثنين 02 كانون الأول , 2019 11:49 توقيت بيروت دولــي

الثبات ـ دولي

قالت حكومة ولاية كواويلا المكسيكية، إن 20 شخصا لقوا حتفهم خلال معركة بالأسلحة النارية بين أعضاء يشتبه في أنهم من عصابات المخدرات وقوات الأمن شمالي المكسيك.

وقال ميجيل انجيل حاكم كواويلا، “قتل 14 مجرما.. وقتل أربعة من ضباط الشرطة أثناء قيامهم بعملهم ومدنيين مسالمين اختطفهما المجرمون ثم قتلوهما”.

وأصيب ستة من ضباط الشرطة في تبادل إطلاق النار، الذي بدأ عندما هاجمت مجموعة مسلحة بلدة فيلا يونيون، على بعد حوالي 65 كم جنوب مدينة إيجل باس الحدودية مع الولايات المتحدة، وبدأت في إطلاق النار على المباني الإدارية.

وعانت المكسيك من انتشار أعمال العنف على مدى سنوات، ويرجع ذلك إلى حد كبير بسبب انتشار العصابات الإجرامية التي تجني أموالها من خلال المخدرات وعمليات الخطف والابتزاز.

ويقتل نحو 100 شخص يوميا في البلاد، التي سجلت أكثر من 36 ألف جريمة قتل العام الماضي.

وتأتي أحداث العنف هذه بعد أيام فقط من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خططه لتصنيف عصابات المخدرات المكسيكية على أنها منظمات إرهابية.


مقالات وأخبار مرتبطة
الانتخابات الجرائرية
بــالـمـنـــــامــــــة.. أشباه رجال دين  بـاعــوا فلسطـــين
انتفاضة 1987.. عندما تكلم الحجر
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
من ذاكرة التاريخ

عاجل