العميد سريع: عملية “وإن عدتم عدنا” تمت عبر 9 صواريخ باليستية وأكثر من 20 طائرة مسيرة استهدفت معسكرات العدو في المخا

الإثنين 25 تشرين الثاني , 2019 08:26 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ اليمن

قال متحدث القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع مساء اليوم الاثنين إن قواتنا نفذت عملية هجومية واسعة “وإن عدتم عدنا” عبر 9 صواريخ باليستية وأكثر من 20 طائرة مسيرة مستهدفة معسكرات قوات الغزاة والعملاء في منطقة المخا رداً على انتهاكات العدوان في الساحل الغربي.

وأكد العميد سريع في بيان سقوط أكثر من 350 عنصرًا معاديًا بين قتيل ومصاب منهم من جنسيات سعودية وإماراتية وسودانية خلال عملية “وإن عدتم عدنا”.

وأضاف أن عملية “وإن عدتم عدنا” أدت إلى تدمير 5 مخازن أسلحة وعدد من الآليات والمدرعات في المعسكرات المستهدفة في المخا.

وتابع “تعطيل عدد من الرادارات وتدميرها إضافة إلى بطاريات الباتريوت خلال الضربات الجوية والباليستية على معسكرات العدو بـالمخا.

ولفت إلى أننا “لن نقف مكتوفي الأيدي وسنرد بقوةٍ على اعتداءات العدو وخروقاته وانتهاكاته في لحديدة والساحل الغربي.

وقال متحدث القوات المسلحة “عمليات قواتنا جاءت ردًا على انتهاكات العدوان في الساحل الغربي حيث بلغ عدد الزحوف والتسللات أكثر من 120 عملية”.

وأشار إلى أن عدد الخروق لاتفاق السويد منذ وقف إطلاق النار بلغ 30844 خرقاً منها 1336 خرقًا للطيران.

فيما أوضح أن عدد الغارات على الحديدة منذ وقف إطلاق النار 67 غارة آخرها 22 غارة يومنا هذا، تسببت في سقوط شهداء وجرحى.


مقالات وأخبار مرتبطة
رجَال الشَهيد سُليمَـاني يفـقـَــأون «عـين الأسـد»
مقدساتنا أمانة الأمة في أعناقنا
العدو الصهيوني يشرع ببناء جناحه في "إكسبو دبي 2020"
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
من ذاكرة التاريخ

عاجل