الرئيس التونسي: العالم بحاجة لمقاربة جديدة تنهي معاناة الشعب الفلسطيني

الإثنين 25 تشرين الثاني , 2019 10:42 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ عربي

دعا الرئيس التونسي قيس سعيد المجتمع الدولي إلى اعتماد مقاربة جديدة لحل القضية الفلسطيني وإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني.

وقال سعيد في كلمة له بمناسبة إحياء ذكرى سقوط 12 عنصرا أمنيا في هجوم إرهابي قبل أربع سنوات، إن عبارات الشجب والاستنكار والتنديد ليست كافية لإنهاء معاناة الفلسطينيين.

وتابع سعيد "إن العالم كله في حاجة إلى مقاربة جديدة تنهي هذه المظلم، تقوم على استرداد الحق السلمي وعلى سلام حقيقي لا على سلام مفروض يفرض بالبطش والاستيطان والتشريد والعدوان".

وانتقد الرئيس التونسي في كلمته استمرار العدوان على قطاع غزة وضد الفلسطينيين بشكل عام.

واستطرد سعيد في كلمته "لماذا يقبل العالم هذا العدوان المستمر منذ عقود وهو الذي لم يقبل بإبادة شعوب. لماذا لا تتحرك الانسانية كلها قبل الدول لوضع حد لهذا التهجير والمحاولات المتلاحقة للإبادة".

وكان الرئيس التونسي تعهد في حملته الانتخابية بأن لا يسمح بدخول سياح الى تونس بجوازات سفر اسرائيلية كما وصف أي محاولة "للتطبيع الدبلوماسي مع اسرائيل "بالخيانة العظمى".
 


مقالات وأخبار مرتبطة

عاجل