القندس يساعد مناطق بريطانية في التصدي للفيضانات

الخميس 21 تشرين الثاني , 2019 09:16 توقيت بيروت منــوّعــــات

الثبات ـ منوعات

ستعاد قوارض من فصيلة القندس إلى منطقتين بريطانيتين تعولان على المزايا الاستثنائية لهذه الحيوانات في بناء السدود بغية مواجهة الفيضانات.

وأعلنت جمعية “ناشونال ترست” المكلفة حماية الإرث التاريخي والطبيعي لبريطانيا، عن مشروع لإطلاق قنادس أوراسية في منطقتين في جنوب إنكلترا العام المقبل.

وأشار بن إيردلي مسؤول المشروع في أحد الموقعين إلى أن السدود التي تبنيها القنادس تتيح حبس المياه خلال فترات الجفاف” كما “تحسن جودة المياه من خلال حبس الرواسب النهرية.

وقد فقدت هذه القوارض من الأنهر البريطانية منذ مطلع القرن السادس عشر بعدما كانت محببة لدى الصيادين طمعا بفروها ولحمها وغددها التي تصدر إفرازات زيتية معطرة تستخدم في إنتاج المنكهات الغذائية.

ويعرف عن القندس الملقب بـ”المهندس” أنه يبني مساكن لمروحة واسعة من الأجناس من الحشرات إلى الغزلان.

وأشار إيردلي إلى أن إعادة هذا الحيوان قد تسهم في جعل مناطقنا أكثر مقاومة للتغير المناخي وظروف الطقس القصوى التي يتسبب بها. 


مقالات وأخبار مرتبطة
رجَال الشَهيد سُليمَـاني يفـقـَــأون «عـين الأسـد»
الجيش الأميركي يعترف بوقوع إصابات في صفوفه بعد أيام من صواريخ "عين الأسد"
ليس فقط ضم الأغوار بل ضم الضفة الغربية مخطـط الإحـتــلال يـتـقـدم بصـمــت
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
من ذاكرة التاريخ

عاجل