الحراك الشعبي في مخيم عين الحلوة يلتقي قائد القوة الأمنية الفلسطينية ويؤكد على الإستمرار حتى نيل الحقوق المدنية والانسانية

الأربعاء 09 تشرين الأول , 2019 12:24 توقيت بيروت لـبـــــــنـان

الثبات ـ لبنان

التقى وفد من الحراك الشعبي الموحد في مخيم عين الحلوة قائد القوة المشتركة الفلسطينية في المخيم العقيد عبد الهادي الأسدي أمس الثلاثاء، في مقر القوة المشتركة.

وثمن الوفد مواكبة القوة المشتركة لأنشطة الحراك وتوفير الأمن، ودورها  الجامع بين كافة مكونات أبناء المخيم.

وأكد أن الحراك مستمر في تحركاته وفعالياته لتشكيل الضغط على صناع القرار في الحكومة اللبنانية حتى نيل حقوقنا المدنية والانسانية، وفي مقدمتها ضرورة الغاء إجازة العمل بحق المؤسسات والعمال الفلسطينيي.

بدوره أشار الأسدي، الى أن أولويات القوة المشتركة قيادة وضباطاً وعناصر في هذه المرحلة هو معالجة آفة المخدرات وإطلاق النار في الهواء، بالإضافة الى المحافظة على استتباب الأمن في المخيم، مؤكداً أن القوة المشتركة بدأت باتخاذ اجراءات عملية دون تظهيرها اعلامياً لضمان نجاح الخطة ووصولها الى خواتيمها السعيدة، وسوف يتم الاعلان عن ذلك في الوقت المناسب.
 


مقالات وأخبار مرتبطة
لبنان لحظة بلحظة
مقدسيون: كنا نعيش على أمل رؤية الجيش السعودي يدخل الأقصى فاتحًا
ادفع بالتي هي أحسن .. والا .. "السجن أمامكو"
من ذاكرة التاريخ

عاجل