قائد أركان الجيش الجزائري: الاستحقاق الرئاسي المقبل مسار لا رجعة فيه

الثلاثاء 03 كانون الأول , 2019 06:19 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ عربي

قال قائد أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، إنه لا غاية للمؤسسة العسكرية سوى خدمة المصلحة العليا للبلاد وضمان أمنها، مؤكدا أن "الاستحقاق الرئاسي يمثل مسارا لا رجعة فيه".

وأوضح قايد صالح في تصريح اليوم الثلاثاء، أن هبة الشعب وإصراره على المشاركة في الانتخابات يبشران بانفراج الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

وأضاف أن "الشعب يعي جيدا خطورة الدسائس التي تحاك في مخابر التآمر في الخارج وأساليب الخيانة والعمالة في الداخل من خلال استنجاد العصابة بأطراف خارجية، قلت إن هذا الشعب سيرد في الوقت المناسب على كافة محاولات التدخل في شؤونه الداخلية".


مقالات وأخبار مرتبطة
الانتخابات الجرائرية
بــالـمـنـــــامــــــة.. أشباه رجال دين  بـاعــوا فلسطـــين
انتفاضة 1987.. عندما تكلم الحجر
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
من ذاكرة التاريخ

عاجل