الأقصى خط أحمر .. موقف فلسطيني واحد

الأحد 20 تشرين الأول , 2019 06:34 توقيت بيروت فـلـســطين

الثبات ـ فلسطين 

أدانت حركة "حماس" اقتحامات الإحتلال للمسجد الأقصى صباح اليوم الأحد، حيث اقتحم 653 مستوطناً المسجد منذ ساعات الصباح بحماية شرطة الإحتلال.

واعتبر الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم اليوم استمرار اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى والاعتداء على المصلين فيه استفزاز لمشاعر المسلمين في العالم، وعدوان خطير على مقدساتهم. محذراً من "أن الإقتحامات قد تؤدي إشعال الأوضاع في المنطقة برمتها، سيدفع ثمنه ويتحمل تبعاته الاحتلال".

واعتبرت "حماس"  أن "القرارات الأمريكية الظالمة والتطبيع المستمر مع الاحتلال شجع المستوطنين على الاستمرار في اقتحاماتهم".

وتوجهت بالتحية إلى المرابطين والمرابطات على بوابات المسجد الأقصى وفي باحاته، الذين يتصدون بعزيمة وإصرار لكل مخططات العدو وممارساته العدوانية. داعية إلى التصدي لهذه الاعتداءات المتواصلة، وذلك بتصعيد المقاومة في الضفة الغربية والقدس، والاشتباك مع الاحتلال على كل خطوط التماس، وفي كل أنحاء فلسطين. 

بدورها حملت السلطة الفلسطينية حكومة الإحتلال مسؤولية الاقتحامات المستمرة، محذّرة "من أن الاعتداء على المصلين يعمل على تأجيج الأوضاع، وزيادة التوتر لجر المنطقة لمربع العنف".

وأكد الناطق الرسمي باسم السلطة نبيل أبو ردينة على ضرورة وقف الانتهاكات التي يتعرض لها الأقصى، مشدداً أنه خط أحمر لا يمكن السكوت أمام ما يتعرض له من اعتداءات متكررة من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

وأشاد أبو ردينة بصمود أبناء الشعب الفلسطيني في وجه الاقتحامات واعتداءات الاحتلال المستمرة بحقهم.

وكانت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين قد جددت التأكيد على أن معركة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المبارك هي معركة يصطف فيها الشعب الفلسطيني بكل مكوناته وتياراته، محذرة من أن استمرار الاقتحامات وتصاعدها سيدفع الأوضاع نحو مزيد من الإنفجار الذي تتحمل سلطات الاحتلال مسؤوليته الكاملة.


مقالات وأخبار مرتبطة
لبنان لحظة بلحظة
أسبُوع الوَحدة الإسلاميَة
فلتمان يخيّر اللبنانيين
الإنتخابات الفلسطينية..إستحقاق وطني على وقع المقاومة
من ذاكرة التاريخ

عاجل