أحداث عدن تثير الجدل بين "971+" و "966+"!

الإثنين 12 آب , 2019 01:58 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ عربي

اندلع جدل واسع بين ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والإمارات لا سيما عبر "تويتر" على خلفية الأحداث الأخيرة في مدينة عدن اليمنية.

ودار الجدل حول رمز الدولتين الهاتفي 971 (الإمارات)، و966 (السعودية)، حيث سعى المغردون السعوديون والإماراتيون عموما إلى إظهار تفوق بلدانهم انطلاقا من التطور الميداني الأخير في عدن.

جاء ذلك، إثر تغريدة الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبدالله الذي تباهى برمز دولته، معتبرا أنها صاحبة القرار الأول في المنطقة، كما استند إلى مجموعة من ردود الفعل على تغريدات نائب رئيس شرطة دبي ضاحي خلفان في السياق عينه.

ورأى مراقبون أن مستوى التخاطب وصل الدرك الأسفل، خصوصاً أن السعودية والإمارات ليسا سوى قوات احتلال وعدوان.


مقالات وأخبار مرتبطة
٥٠ عاماً على إحـْـراق المَسْجد الأقصَى  المُبَارك
بَعد أن أدوا منَاسِك الحَج  يُكحلون عيُونهم بزيَارة  رَوضة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم
سيشاهد العالم البث المباشر لتدمير ألوية «العدو»
"إرهاب الدولة" يحاصر السعودية ويهدد مستقبلها

عاجل