زاخاروفا: روسيا ستضمن أمنها في حال قيام واشنطن بنشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى

الجمعة 09 آب , 2019 05:25 توقيت بيروت دولــي

الثبات ـ دولي

أعلنت الخارجية الروسية، أن موسكو ستتابع النشاطات الأمريكية المتعلقة بتطوير ونشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى، مؤكدة عزم روسيا على الرد في حال قيام واشنطن بهذه الخطوات.

وفي موجز صحفي، علقت المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، على إعلان البنتاغون، يوم 2 أغسطس، (تزامنا مع انتهاء "معاهدة الصواريخ" الروسية الأمريكية) عن خطط الولايات المتحدة للشروع في تطوير صواريخ غير نووية متوسطة وقصيرة المدى تطلق من الأرض، وهو نوع من الصواريخ تحظره المعاهدة المذكورة.

وقالت زاخاروفا، تنفيذا لتوجيهات الرئيس الروسي الصادرة في 5 أغسطس، ستتابع وزارة الخارجية، إلى جانب وزارات أخرى، عن كثب، نشاطات الولايات المتحدة المتعلقة بتطوير ونشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى.

وأشارت إلى أن روسيا ستتخذ إجراءات شاملة لضمان أمنها في حال إقدام الولايات المتحدة على هذه الخطوات.

كما ذكرت زاخاروفا أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن عن تعهد روسيا، من جانب واحد، بعدم نشر صواريخ منصوص عليها في المعاهدة المنتهي سريانها، في أي منطقة إلى حين نشر الصواريخ أمريكية الصنع فيها.
 


مقالات وأخبار مرتبطة
الانتخابات الجرائرية
كيف تعرف أهل الحق فــي زمــن الفـتـن؟
مخطـطــات تهـويـديـــة في القدس والضفة الغربية
خلف الحبتور: العرب واليهود أبناء عمومة لا يجوز أن يتقاتلوا!
من ذاكرة التاريخ

عاجل