السفينة “الان كردي” تنقذ 44 مهاجرا قبالة سواحل ليبيا

الثلاثاء 09 تموز , 2019 06:28 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ عربي


انقذت السفينة “الان كردي"، 44 مهاجرا بينهم نساء وأطفال كانوا وجهوا نداء استغاثة في المتوسط قبالة السواحل الليبية، كما أعلنت منظمة “سي آي” الالمانية المشغلة لسفينة الانقاذ.

وقالت المنظمة في بيان إن مالطا وافقت على استقبال المهاجرين الذين تم انقاذهم وارسلت سفينة لنقلهم، فيما لم تؤكد السلطات المالطية بعد هذه المعلومات.

وكانت السفينة “ألان كردي” انقذت قبل أيام 65 مهاجرا كانوا يقومون بالرحلة الخطرة انطلاقا من شمال افريقيا وأنزلتهم في مالطا بعدما أغلق وزير الداخلية الإيطالي اليميني المتطرف ماتيو سالفيني مرافئ بلاده أمام السفينة.

وأعلنت “سي آي” انها تلقت نداء استغاثة المهاجرين قبالة السواحل الليبية عبر صيادي أسماك تونسيين وسفينة البحث المدنية كوليبري.

وقالت المنظمة الالمانية ان “44 شخصا بينهم أربع نساء وثلاثة أطفال” نقلوا على متن السفينة “الان كردي”، التي تحمل اسم طفل سوري لقي مصرعه على شاطئ تركي في 2015.

ويتحدر المهاجرون من سوريا وليبيا وباكستان وبنغلادش وغينيا وهناك بينهم طفل في شهره الخامس عشر وآخران عمرهما ثلاث وخمس سنوات.
 


مقالات وأخبار مرتبطة
 وزيرا خارجية البحرين والعدو.. ولقاء التآمر على الأمة
العدوان على اليَمن  الجَلادُ مَعرُوف والجَريمة مُستَمِرة
المقاومة الفلسطينية.. لكم بالمرصاد

عاجل