طهران: العقوبات الأمريكية الأخيرة اغلقت قنوات الدبلوماسية إلى الأبد

الثلاثاء 25 حزيران , 2019 09:11 توقيت بيروت دولــي

الثبات ـ طهران

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي اليوم الثلاثاء، أن قرار الولايات المتحدة بفرض عقوبات ضد قادة إيران وكبار المسؤولين الآخرين، سيغلق إلى الأبد مسار الدبلوماسية بين طهران وواشنطن.

وكتب موسوي في تغريدة له على "تويتر:  "فرض عقوبات غير مجدية على آية الله العظمى الإمام السيد علي خامنئي وقادة آخرين، سيغلق إلى الأبد مسار الدبلوماسية".

وأضاف ان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليائسة تدمر الآليات الدولية الراسخة للحفاظ على السلام والأمن العالميين.

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة به بعد فرض واشنطن عقوبات جديدة على طهران، إن "السياسيين الصقور المقربين من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعطشون للحرب بدلاً من الدبلوماسية".

وقال ظريف إن ترامب "محق بنسبة 100٪ في أن الجيش الأمريكي ليس له أي عمل في الخليج"، مضيفاً ان "إزالة قواته تتماشى تمامًا مع مصالح الولايات المتحدة والعالم. لكن من الواضح الآن أن الفريق "ب" لا يهتم بالمصالح الأمريكية - إنهم يحتقرون الدبلوماسية ومتعطشون للحرب".

وكان ظريف قد قال في الماضي إن ما يسمى بـ "الفريق ب" الذي يضم مستشار الأمن القومي لترامب جون بولتون، وهو من الصقور المتحمسين ضد إيران، ورئيس حكومة العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو، يمكن أن يدفع ترامب إلى صراع مع طهران.


مقالات وأخبار مرتبطة
 وزيرا خارجية البحرين والعدو.. ولقاء التآمر على الأمة
العدوان على اليَمن  الجَلادُ مَعرُوف والجَريمة مُستَمِرة
المقاومة الفلسطينية.. لكم بالمرصاد

عاجل