الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تنتقد قرار وزير التعليم منع التظاهرات داخل الحرم الجامعي

الثلاثاء 14 أيار , 2019 10:54 توقيت بيروت عــربـي

الثبات ـ المغرب

استنكرت جمعية حقوقية مغربية العديد من انتهاكات لحقوق الإنسان عرفتها الحياة السياسية المغربية خلال الأيام الماضية، ومن بينها قرار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، المتعلق بمنع التظاهرات داخل الحرم الجامعي، واستعمال القضاء ضد الناشطين في مجال حقوق الإنسان والتدخلات القمعية ضد محتجين سلميين.

وقالت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان (مستقلة) إن قرار وزير التربية والتعليم، محمد ازازي، يشكل انتهاكاً صارخاً للحرية الأكاديمية والحرية النقابية والحق في الاجتماعات السلمية داخل الحرم الجامعي، ويضم المكتب المركزي صوته إلى كل الأصوات التي عبرت عن إدانتها لهذا القرار الجائر مطالباً بالتراجع عنه فوراً.

ونددت في أول اجتماع لمكتبها المركزي الذي انتخب في اختتام مؤتمره الـ 12، بمواصلة استعمال القضاء ضد النشطاء والمدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان، من بينهم ثلاثة معتقلين من ضمن معتقلي حراك جرادة الذين تم تأييد محكمة الاستئناف بوجدة للأحكام الجائرة الصادرة في حقهم، وأدانت الجمعية التدخلات القمعية ضد فئة الأساتذة الذين يعرفون بـ «أساتذة الزنزانة 9» عوض الاستجابة لمطالبهم التي تعترف الوزارة المعنية بعدالتها وشرعيتها.


مقالات وأخبار مرتبطة
٥٠ عاماً على إحـْـراق المَسْجد الأقصَى  المُبَارك
بَعد أن أدوا منَاسِك الحَج  يُكحلون عيُونهم بزيَارة  رَوضة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم
سيشاهد العالم البث المباشر لتدمير ألوية «العدو»
"إرهاب الدولة" يحاصر السعودية ويهدد مستقبلها

عاجل