صبي يهرب من خاطفيه بعد احتجازه 8 أعوام

الأربعاء 10 نيسان , 2019 06:02 توقيت بيروت منــوّعــــات

الثبات ـ منوعات


بعد أن اختفى منذ عام 2011، عقب انتحار والدته، تمكّن صبيّ من الهرب من براثن مختطفيه بعد مرور 8 سنوات على اختطافه.

وأخبر  الصبي مركز الشرطة الذي تمكن من الوصول إليه بعد فراره من مختطفيه، بأنه كان قد اختطف منذ 8 سنوات، بحسب ما نقلت صحيفة "ديلي مليل" البريطانية.

وأضاف بأنه تمكن من الهروب من مكان احتجازه في منطقة "راف فور إن"، الواقعة في مدنية بوسطن الأميركية، حيث هرب راكضا إلى أن وصل لكنتكاي في  ولاية نيوبورت وأبلغ الشرطة عن اختطافه.

يذكر بأن الصبي المعروف باسم تيموثي بيتزن، كان قد اختفى منذ 11 مايو2011، بعد أن تركه والده في مدرسة غرينمان الابتدائية، في إلينوي الأميركية، وأخذته بعدها والدته آمي فراي بيتزن، التي أعلمت المدرسة أنها بحاجة إلى نقل ابنها بسبب أمر طارئ في المنزل.

ثم أخذت فراي ابنها تيموثي الذي كان يبلغ وقتها 6 سنوات في عطلة لمدة ثلاثة أيام قبل العثور عليها منتحرة داخل غرفة فندق في روكفورد الأميركية دون وجود أي أثر لابنها الذي تعرض للاختطاف وقتها.

وقدم الصبي وصفا مفصلا لخاطفيه الذين احتجزوه لأكثر من 7 سنوات، وبعدها تم نقل الصبي إلى المشفى لتلقي العلاج اللازم وبقي تحت مراقبة الشرطة، وفقا لوكالة "سبونتيك".


مقالات وأخبار مرتبطة
من أقوال الشيخ د. عبد الناصر جبري ـ رحمه الله ـ
يَا شَعب السُودَان..احذروا ريَاح الفتْنَة الخليجيّة
اللاجئون الفلسطينيون.. أصل الحكاية ومفتاح العودة

عاجل